يُهاجمون “حزب الله” لأنّهُم يَحسِدونه !!

0 476

يُهاجمون “حزب الله” لأنّهُم يَحسِدونه !!

بقلم / أحمد عبد السادة

أغلب العرب والعراقيين الذين يُهاجمون “حزب الله” ويُحاولون تشويه صورته والتشكيك بقوته العسكريّة وقُدرَته على ردع إسرائيل ، لا ينطلقون من عُقدة “طائفية” فقط ، وإنما ينطلقون كذلك من عُقدة الحسد والحقد !!
إنّهم يشعرون بأنهُم مهزومون نفسياً ومقهورون داخلياً أمام “إسرائيل” التي أصبحوا عبيداً وخدماً لشائعة تفوقها العسكــري الذي لا يُقهر ، بل أصبحوا – بسبب انهزاميتهم وشعورهم بالضآلة – مُروّجين لهذه الشائعة التي أسقطها وَحَطّمَها “حزب الله” في مُنازلات عدة آخرها عمليته البطولية التي تمثلت بتدمير آلية عسكريّة إسرائيلية في مُستوطنة “أفيفيم”.
بسبب هزيمتهم النفسية .. لا يتخيل مُنتقدو “حـزب الله” بأنهُ يُمكن أن توجد جهة ما يُمكنها أن تردع إسرائيل وتؤدبها ، ولهذا فإنّهُم يحسدون “حـزب الله” ويحقدون عليه أيضاً عندما يُشاهدون صلابته وشجاعته وقدرته على ردع وتأديب إسرائيل ، لأن شجاعة “حزب الله” بالنهاية تكشف ضآلتهم وجُبنهم وخضوعهم وذلّتهم ، ولذلك قام بعض هؤلاء الحاسدين الحاقدين بفبركة كذبة مضحكة مفادها أن “حزب الله” والجيش الإسرائيلي كانا مُتفقين على تحديد نوعية الضربة التي قام بها “حزب الله” ضد إسرائيل ، ليس بهدف التقليل من قدرة “حزب اللـه” فقط ، وإنما أيضاً بهدف التقليل من شعورهم بالعار والضعف والضآلة .
إن حقــد هؤلاء على “حزب اللـه” يشبه تماماً حقــد الناقــص على الكامل .. وحقد الجبـان على الشجاع .. وحقد الضعيــف على القوي .. وحقد الضئيل على الشامخ والمهاب .. وحقد الذليــل على الذي يعتلي صهوة الكرامة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.